فوبيا الدم

فوبيا طبيب الأسنان: أعراض، أسباب، علاج رهاب المعالجة السنية

فوبيا طبيب الأسنان أو الخوف من المعالجة السنية فقد لا يعلم الكثيرون بأن خوفهم المتزايد عن الذهاب لعيادة طبيب الأسنان ما هو سوى نوع من الفوبيا المعروفة باسم فوبيا طبيب الأسنان، وهي مثل أنواع الفوبيا الأخرى ينشأ عنها بعض الأعراض المتشابهة ومنها الشعور بالرهبة الشديدة وزيادة معدل الضربات القلبية، من خلال موقع ويكي فوبيا نتعرّف على كل تفاصيل هذه الفوبيا.

فوبيا طبيب الأسنان أو المعالجة السنية

الدنتوفوبيا أو فوبيا طبيب الأسنان ليست بالشيء الجديد فهذه الفوبيا منتشرة بين العديد من المراحل العمرية وربما تكون أنت واحد منهم، فهذا الفوبيا تتمثل في كل ما يخص طبيب الاسنان سواء مجرد كشف أو علاج للأسنان، وسوف نوضح ما هي أعراض الدنتوفوبيا وما الأسباب التي تقف وراءها، والعلاجات الممكنة لفوبيا طبيب الأسنان.

فوبيا طبيب الأسنان
فوبيا طبيب الأسنان

أعراض فوبيا طبيب الأسنان أو الدنتوفوبيا

عادة ما يشعر المصاب بفوبيا طبيب الأسنان الدنتوفوبيا ببعض الأعراض عند وجود أي مشكلة بأسنانه وذهابه رغماً عنه إلى طبيب الأسنان لعدم احتماله للآلام الناتجة عن مشاكل الأسنان المختلفة، ومن بين هذه أعراض الخوف من المعالجة السنية ما يلي:

  • ضربات القلب السريعة: وهذا التسارع ناتج عن شعور المريض بالقلق والتوتر عند تواجده في عيادة طبيب الأسنان.
  • العرق الشديد: وهو من الأعراض المرافقة لفوبيا طبيب الأسنان أو غيره من أنواع الفوبيا بسبب شعور المريض بالرهبة الشديدة وهي حالة مؤقتة تنتهي بمجرد ترك المريض لعيادة الأسنان.
  • التعرض لفقدان الوعي: وذلك عند تعرض المريض للرهبة الشديدة جداً مما يسبب انخفاض بضغط الدم وفقدان الوعي بالتبعية.
  • الإصابة بنوبة بكائية شديدة عند بعض المرضى المصابين بفوبيا طبيب الأسنان.
  • الشعور بالغثيان أو القيء الناتج عن الخوف المتزايد عند التواجد لدى طبيب الأسنان.
  • الشعور بألم في الصدر أو ضيق بالنفس.

أسباب فوبيا الاطفال والكبار من طبيب الاسنان

يوجد عدد من العوامل المؤدية إلى ظهور أعراض فوبيا الاطفال من طبيب الاسنان وللكبار أيضًا ومن أهم أسباب فوبيا طبيب الأسنان أو الخوف من المعالجة السنية ما يلي:

  • أدوات الأسنان: وهي الأدوات التي يستخدمها الطبيب عادة لعلاج مشاكل الأسنان المختلفة، فهناك بعض المرضى الذين يخافون من شكلها أو صوتها وبالتالي يعتقدون أنها قد تسبب لهم المزيد من الألم.
  • التعرض لتجربة سابقة مع طبيب الأسنان في المراحل العمرية المبكرة أو في مرحلة الطفولة خاصة لو كان الطبيب حازم أو قاسي خلال التعامل مع الطفل، مما يجعله يتوجس خيفة عند الذهاب لطبيب الأسنان في المستقبل أو بعد تقدمه في العمر.
  • العوامل الوراثية المكتسبة عند وجود فرد من العائلة مصاب بفوبيا طبيب الأسنان وانتقال هذه الفوبيا بالتبعية لبعض الأشخاص الآخرون في العائلة.

حلول علاجية لفوبيا طبيب الأسنان الدنتوفوبيا

اليكم بعض الحلول العلاجية التي تساهم في التخلص من فوبيا طبيب الأسنان الدنتوفوبيا إلى الأبد وهي حلول مناسبة طرحها الكثير من المختصية وهي كالآتي:

  • الحديث مع المريض حول مشكلته ومحاولة إقناعه بأنه يبالغ في المخاوف المترتبة عليها، وبأن الأمر لا يستدعي كل هذا الخوف وأن الموضوع بسيط من الأساس.
  • محاولة شغل الوقت بأشياء أخرى للحيلولة دون التفكير بالخوف المرضي أو فوبيا طبيب الأسنان، مما يساعد على نسيان هذا الخوف مع الوقت.
  • محاولة التخلص من التوتر والقلق لدى المريض عبر مزاولة تمارين التأمل أو التنفس العميق أو اليوجا، فهي تمارين فعالة لدى العديد من المصابين بهذا النوع من الفوبيا.
  • استخدام العقاقير المضادة للقلق: وهي بعض أنواع الأدوية التي تهدئ من حالة المريض، ومنها ما يمكن تناوله بشكل فموي مثل عقار تيمازيبام للحد من القلق وتحقيق الاسترخاء عند العلاج، ويتك تناوله تبعاً لتعليمات الطبيب.
  • الاستعانة بأحد الأصدقاء عند الذهاب لعيادة الطبيب للحد من القلق الزائد والتسرية عن النفس، مما يساعد على إزالة الرهبة الناتجة عن زيارة طبيب الأسنان.

فوبيا طبيب الأسنان وما هي طرق علاج فوبيا الاطفال من طبيب الاسنان أو الدنتوفوبيا أيضًا بعد تقديمها لا بد من التأكيد على زيارة طبيبك الخاص للتخلص من الأعراض إلى الأبد.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

إضافة إلى المجموعات

لا يوجد مجموعات

ستجد هنا جميع المجموعات التي قمت بإنشائها من قبل.